//graizoah.com/afu.php?zoneid=3512770 قصص جحا المضحكة جدا أروع الطرائف

قصص جحا المضحكة جدا أروع الطرائف

قصص جحا المضحكة جدا أروع الطرائف

    قصص جحا المضحكة جدا أروع الطرائف


    جمعنا لكم فى موضوع قصص جحا المضحكة مجموعة مميزة جدا من نوادر جحا الذى يتعرض  للكثير من المواقف المضحكة و يتصرف معها بذكاء و خبث فى اطار كوميدى مميز و فى هذا الموضوع من قصص مضحكة نقدم لكم مجموعة مميزة جدا من اجمل طرائف جحا فقط و حصريا من خلال موقعنا  و نتمنى ان تنال اعجابكم .. قصص جحا المضحكة .

    من طرائف جحا

    قصص جحا المضحكة جدا أروع الطرائف







    صورة جحا وهو راكب علي حماره

    يحكى ان جحا قام بشراء عشرة من الحمير ركب واحدا منها و ساق امامة التسعة الباقيين ثم قام بعد الحمير و نسى الحمار الذى يركبة فوجدها تسعة فسارع بالنزول من على ظهر الحمار و قام بعدها مرة ثانية فوجدها عشرة و اخذ يعيد ذلك مرارا و تكرارا ثم قال ان امشى و اربح حمارا خير من ان اركب و يذهب منى حمار فمشى خلف الحمير حتى وصل الى بيتة ! .
    فى يوم من الايام كان جحا يركب قطارا ثم نزل منة ووضع حقيبتة على مقربة منة و انتظر حضور الشيال فجاء سارق فحملها و مشى فتبعة جحا فرحا فلنا اقترب من منزلة اخذ الحقيبة من اللص و قال لة اشكرك يا سيدى فقد حلمت لى حقيبة دون اجر .


    يحكى ان جحا رأى يوما سربا من البط يمشى بالقرب من بحيرة فحاول ان يصطاد شيئا منهم و لكنة عجز عن ذلك حيث انها اسرعت هاربة من امامة و كان معة قطعة من الخبز فراح يغمسها بالماء و يأكلها فمر بة احدهم و قال له هنيئا لك ما تاكلة فما هذا فاجابة جحا هذا حساء البط فاذا فاتك البط فعلى الاقل استقد من مرقة .
    فى يوم من الايام جاء احدهم يخبر جحا ان حمارة قد ضاع ففرح جحا بذلك فرحا شديدا و سجد شكرا لله فقيل له ما لك ايها الاحمق اتفرح لضياع حمارك فقال جحا انى اشكر الله لانى لم اكن راكبا علية و الا ضعت انا الاخر معة .
    يحكى ان جحا ذات يوم اراد ان يتزوج من فتاة جميلة فبنى دارا كبيرا تتسع له هو واهلة و طلب من النجار ان يجعل هشب الارض على السقوف و خشب السقوف على ارض الحجرات فاندهش النجار لطلبة العجيب و سألة عن السبب فقال جحا اما علمت يا هذا ان المراة اذا دخلت مكانا جعلت عالية واطية فاقلب هذا المكان الان يعتدل بعد الزواج !



    صقر العرب|موقع زواج عربي مجاني .

    إرسال تعليق

    ملخص البريد الإلكتروني الأسبوعي اشترك أدناه وسنرسل لك ملخصًا عبر البريد الإلكتروني الأسبوعي