//graizoah.com/afu.php?zoneid=3512770 حكاية بنت الأوضاع العائلية داعت الى تزويجها

حكاية بنت الأوضاع العائلية داعت الى تزويجها

حكاية بنت الأوضاع العائلية داعت الى تزويجها



    حكاية بنت الأوضاع العائلية داعت الى تزويجها

    لولا الظروف المزرية لعائلتي لما تزوجت في سن 15 عشر، هكذا بررت عائشة زواجها في سن مبكر، لتتمم الحديث مباشرة بالقول "الحمد لله أن زوجي صدق ولد الناس ومهلي فيا"، عائشة وهو الإسم المستعار، لفتاة غادرت منزل العائلة في سن مبكر لتكون مسؤولة عن منزل، تقول أن الأمر لم يكن بالسهل في البداية، خصوصا أنها لم تكن معتادة أن تعيش بعيدا عن أمها وأخواتها، كما أنها لم تكن تتقن جيدا الأشغال المنزلية، وقد عاشت فترة حتى تتأقلم مع الوضع الجديد الذي فرضه عليها الواقع المزري التي كانت تعيشه العائلة، حيث أن الأب غادر الأسرة وترك الأم تتحمل مسؤولية تربية 4 أطفال، وبما أن "عائشة" هي الفتاة الوحيدة في العائلة، فقد قبلت أمها بتزويجها في أول فرصة أتيحت لها، حتى تضمن لها مستقبلها.
    اليوم "وعائشة" تبلغ من العمر 19 سنة، تقول أنها غير نادمة، ذلك أن زوجها يعاملها بلطف، لكن في نفس الوقت تؤكد أنها إن عادت عجلة الزمن إلى الوراء، لن تقبل بالزواج في ذلك السن، لأنها حُرمت من الكثير من الأمور ومن بينها الدراسة، والإستمتاع بفترة من أفضل فترات العمر.

    صقر العرب|موقع زواج عربي مجاني .

    إرسال تعليق

    ملخص البريد الإلكتروني الأسبوعي اشترك أدناه وسنرسل لك ملخصًا عبر البريد الإلكتروني الأسبوعي